الأحد، أبريل 10، 2005

صافيناز كاظم وفقرتها الكوميدية

تعجبني جداً الصحفية والناقدة والأستاذة (بكرة أكمل باقي الألقاب) صافيناز كاظم لدرجة مثيرة ... وأتعجب جداً ممن يقولون أن الكوميديا النسائية قد اختفت من مصر ولمن يقول ذلك أقول له عليك فقط بأن تشاهد أي برنامج تشارك فيه صافيناز كاظم ... فهي تخفف من حدة النقاش ببراعة وبكل تلقائية وذلك من خلال مداخلاتها الرائعة والمدهشة ومن خلالها أرائها الكوميدية وباستخدام صوتها الرنان وألفاظها المنتقاة بكل دقة ... فهي عليها بعض الأفيهات التي تبرز من خلالها مدى غلاسة عادل إمام وتلامة محمد صبحي بالمقارنة بها... وأعتقد أن المعدين والمقدمين يستضيفونها في برامجهم كي تخفف حدة الملل وصعوبة النقاش وخاصة في المناقشات الجادة .. وحتى الآن لازلت أضحك عندما استضافوها في دريم للنقاش حول فيلم اللمبي وقالت وبكل حماس أن فيلم اللمبي يجب أن يكون وسط أفضل عشرة أفلام أنتجتها المصرية وتحديداً الثالث بعد فيلمي الأرض والعزيمة .... ومتهمة كل من يعارضها بالجهل والسطحية وعدم فهم مشكلات المجتمع المصري الذي قدم اللمبي حل لها!!!! ... ومن يومها وأنا أعتبر الأستاذة صافيناز كاظم بحق فترة كوميدية وسط غابة من النكد وتستحق مداخلاتها بكل تأكيد أن تعاد بعد الفقرة الزراعية من برنامج صباح الخير يا مصر...

ليست هناك تعليقات: