الثلاثاء، فبراير 28، 2006

مؤامرة فراخية بحتة

جمعية تنمية المجتمع في قريتنا الصغيرة قامت مشكورة بعمل ندوة عن إنفلونزا الطيور لتوعية أهالي القرية وهذا بالطبع شيء جميل وجيد ورائع يشكروا عليه
ولكن
عندما يقول دكتور من الحاضرين إن مفيش حاجة اسمها أنفلونزا الطيور ومصر بالتحديد مفيش فيها المرض وإن دي مؤامرة من أمريكا عشان تشتت إنتباهنا بخصوص قضية سب الرسول في الصحف الدنماركية وغيرها من الصحف وكمان عشان شركاتها تشتغل
ولأني بطبعي لا أستسغ نظرية المؤامرة فلم يدخل هذا الكلام رأسي ولا حتى بيضة فيها صداع
فيا سيدي دي مؤامرة من أمريكا علينا وكمان هتبقا مؤامرة من حكومتنا على أصحاب المزارع وعلى حاجة من الحاجات القليلة اللي بنصدرها زي الفراخ المجمدة والخسائر الفادحة اللي وصل لها الاقتصاد والناس
وقبل كل هذا فالأنفلونزا موجودة في دول كثيرة قبل ما الدنمارك تشتم الرسول
وبصراحة كده لو فيه مؤامرة مش هتبقه من أمريكا وإنما هتبه من الفراخ المجنونة عاملة علينا عيانة وبتعطس في الفاضية والمليانة عشان محدش ياكلها
بس على مين هاكلها يعني هاكلها

الأحد، فبراير 26، 2006

وعد الرئيس قائم

لم يكن حبس الصحفي بالمصري اليوم صدمة بقدر ما كان رد الفقي وزير إعلام السيد الرئيس بأن وعد الرئيس بإلغاء الرئيس مازال قائماً , وتعجبت من يشكك في قائمية وفاعلية وعد الرئيس ففي عهد الرئيس لم يقصف قلم ولم يهدر دم صحفي ولم يسجن صحفي ولم يقبض على صحفي بتهمة الرشوة ولا التربح ولا الفساد
فذلك لم يحدث على الإطلاق
لأن وعد السيد الرئيس للسادة أعضاء الصحف القومية وأكبر دليل على هذا أن السيد الرئيس لم يحبس بفضل وعده سيمر رجب جاكوزي ولا إبراهيم نافع ولا زميله سعدة
فالرئيس لم يكبت حرية أحدهم ولم يضعهم في سجن ولا حتى حاسبهم عن أكثر من عشرين سنة
إذن وعد الرئيس مازال قائم
ولكن على أنفاس المستقلين والشرفاء والأحراء ليس قائم فهو نائم لاييعرفنا ولا نعرفه
فليحيا الرئيس للأيد قائم على قفانا إذن

الخميس، فبراير 23، 2006

إخصصصصصصص

لا أحب التحدث في الشأن العراقي ليس لأنني لا أحب التدخل في الشئون الداخلية للدول
ولكن لأن العراق صارت شيء محير ومرهق للتفكير وأقربها حادثة تفجير مرقد الإمام "علي الهادي" المقدس عند الشيعة بمدينة سامراء ذات الأغلبية السنة على ما أعتقد
وهو بالتالي ماجعل الشيعة يتصرفون بغضب ضد مساجد السنة
أي أننا خرجنا من حرب المحتلين وإخراجه من ديارنا
ويريد البعض أن يخرجنا نحن من هدومنا من تصرفاتهم المشكك في اتجاهها الطائفي البغيض تجاه إخوة لهم في الدين والوطن وحتى إن كانت هناك خلافات مذهبية في السياسةوالدين فإن الأمور لا تحل بالدم
لذا نرجوكم يا حاملين سلاح المقاومة وجههوه محو مدنسي الشرف ومعذبي الأسرى في السجون
تجاه المحتلين
وليس تجاه مرآة أنفسكم

الثلاثاء، فبراير 21، 2006

أزمة ثقة


مشكلتنا الحقيقة أننا نتعامل مع حكومة الحزب الوطني حكومة ماضيها أسوأ من حاضرها ومستقبلها اسود من قرن الخروب
لذا فمن الطبيعي عندما تقول الحكومة يمين نتجه فوراً الي الشمال
فيمين الحكومة وكما نفهم باطل ومغشوش لذا فالشمال أهون علينا
وأهو عند وكفر بالحكومة
كل هذا تأكدت منه على تصرفات الناس في قريتي نتيجة لمشكلة أنفلونزا الطيور
الناس عندها عقدة تصديق للحكومة
ولولا إن الوصلة منتشرة في القرية والناس ترى الجزيرة والقنوات الأخرى
ما صدقت شخص واحد في برنامج البيت بيتهم
فهناك أزمة ثقة بين الشعب ولحكومة وهو ما يظهر واضحاً في الكوراث
حتى لو لم تكن الحكومة سببها

الأحد، فبراير 19، 2006

سكر يارب


مال على أذني هامسأ
معندكوووووووش سكر
فردت بنفس الصوت الخافت
معندناش
عندنا هيروين أجيبلك
===
مشكلة هذا الشعب أنه طيب ابن حلال وسهل يتضحك عليه
بالظبط زي العيل اللي يقولوه شوف شوف العصفورة
فلما يبص يكون اتضحك عليه
في عز مشكلة الرسوم المسيئة للرسول وغرق العبارة وانشغال الناس في مشكلة ماتشات كاس الأمم بتاع العصافير قصدي المنتخب
الحكومة لمت لمت السكر
وغلت غلت السكر
لدرجة إنك تلاقي باكتة بانجو أسهل من إنك تلقم كباية شاي
يعني الحكومة اللي معندهاش دم
واللي جابتلنا
الضغط
والسرطان
والصداع
مش عارفة تجيب لنا السكر
حكومة إيه دي
يارب

السبت، فبراير 18، 2006

قرار غبي



من أبسط القواعد أن الشعوب صارت تنتخب حكومات كي تسير لها الأمور بدلاً منها, ولأن هذا الاختراع لم يدخل بعد في بلادنا وهو اختراع الديمقراطية والحرية ولأنه بالفعل لدينا حكومة سواء شئناها أو لا, فإنها بالفعل موجودة وتتحكم في مقدرات الأمور في هذا البلد, لذلك فإن من أبسط القواعد أن تحاول أن تعطينا تلك الحكومة إيحاء بأنها تعمل لصالح هذا البلد على الأقل حتى تعطينا مبرر كي نتحملها, ولكن يبدو أننا قد رضينا بالهم ولكن الهم ذات نفسه لم يرض عننا ولم يراعنا وآخر إفتكاسات هذا الهم الأسود إعطاء أجازة للتلاميذ يوم السبت زيادة على يوم الجمعة, في الدول المتحضرة أفهم أن ذلك القرار لإعطاء التلاميذ راحة بعد تعب خمسة أيام يقضون أغلبها في المدرسة ما بين تعليم وأنشطة وترفيه ورحلات لذلك فليس خسارة فيهم يومين كي يستجمعن قواهن للأسبوع التالي وإعطاءهن فرصة للمذاكرة والمراجعة واللهو والترفيه, أما عندنا فلا التلاميذ تفهم شيء طوال الأسبوع ولا هي تمارس نشاطا ولا ترفيه ولا تعليم بجد وإنما وقت راحة ما بين النوم والدروس الخصوصية بعد ذلك, ولا أعرف على وجه الدقة من هو هذا العبقري الذي جعل السبت أجازة للتلاميذ أيضاً فهذا العبقري لو يفهم لعرف أن ذلك يسبب ضغطاً على التلاميذ بتوزيع حصص يوم السبت على الأربع أيام الباقية أي حوالي سبع حصص في يوم السبت يقمسن على أربع أي أنه سيكون هناك أيام تتجاوز الثماني حصص وربما تصل إلى رقم تسعة, ولو يعلم هذا العبقري أن التلاميذ في بلادنا تخرج من بيوتها تزيل أثر النعاس من على عيونها المرهقة بسبب سهرهن أما التلفزيون وحل واجبات الدروس الخصوصية وواجبات مدرسين المدرسة غير وقت الدروس نفسه, لذل فهم في المدرسة ينامون بعد الحصة الثالثة على الفور ويظهر عليهم الإرهاق طوال اليوم وخاصةً أن مدارسنا فقيرة لا توزع وجبات على التلاميذ وإن وزعت فهي إما فاسدة أو باكو بسكوت طعمه ميسرش أو رغيف عيش مصدي وقطعة جبنة نستو من أردأ الأنواع...
أنا شخصياً لدي بنت أختى في الصف الأول الابتدائي بالفعل تعود من مدرستها مرهقة وشاحبة وهي الصغيرة التي لم تتجاوز الستة سنوات بكثير, فهل تريدون من هذه ومن جيلها أن تكون وافرة الصحة حتى يتحملن المسئولية بعد ذلك
أشك
فطالما لدينا مثل تلك الحكومة وقراراتها الغريبة فنحن للخلف در.

الخميس، فبراير 16، 2006

قرآن المياتم


أحب الشيخ عبد الباسط عبد الصمد جداً, وخاصة في تلك التلاوات النادرة التي تذيعها قناة المجد للقرآن
الكريم (جزا الله القائمين عليها كل خير) ه
وأنا أستمع لها ذات مرة جاءني صديق فسألني متعجباً
هوا فيه حد مات عندكم؟
فرددت مندهشاً ليه –بعد الشر-
فقال: أومال ليه مشغل القرآد ده؟
وبكل التعجب والاندهاش قلت: هو القرآن للميتين بس
فقال: يعني جرت العادة
قلت: معلش أصل العادة بطلت تجري عندنا, وقفت بس
========
وبعدها قلت في سري القرآن فعلاً للميتين بس, فقلما ضبطت نفسي أسمع القرآن أو أقرأه غير في المناسبات الحزينة وأعتقد أن الكثير مثلي.

الثلاثاء، فبراير 14، 2006

رخاص فيكي يادنيا


قرأت في المصري اليوم أول أمس فتاة تسمى صابرين فقدت حياتها بسبب التخدير الزائد عند إجرائها لجراحة في عينها, وللأسف تتكرر مثل تلك الحوادث معنا نحن سكان مصر الأصليين والمصطلح للكاتب بلال فضل, وهذه الحوادث لن تجدها غير في مستشفيات وزارة الصحة أو الجامعية أو التأمين الصحي غالباً, ولأن الضحية من المشدودين بخط الفقر فهي مجبرة على الذهاب لتلك المستشفيات فقط ولكن السكان الآخرين لمصر من أكابرها وأغنيائها وفنانيها وحرامييها لا يعرفون البتة طريق تلك الخرابات الصحية فهم يعالجون بالخارج وعلى حسابنا في العادة, ولأن الضحية لا يعرفها أحد فلن يهتم لها أحد فهي ليست صابرين التي مثلت مسلسل أم كلثوم ولا تدعي صابر الرباعي المطرب ولا هي سميرة سعيد المغنية وهي ليست ابنة محافظ ولا أمها وزيرة ولا أحد من أقاربها شخصية مهمة ولا مشهورة, وهي بالتأكيد ليست سعاد نصر لذلك لن يستضاف أهلها مع هالة سرحان على قناة روتانا سينما أوعى تغمض عينيك, ولن تناقش قضيتها نجوى إبراهيم على قناة دريم أوعى تغير المحطة, ولكنها فتاة صغيرة لم يكن أبوها لاعباً في المنتخب ولا أمها مشهورة في تلفزيون ولله الحمد لم تكن راقصة في كليب على قناة ميلودي
لذلك مصيرها الموت على سرير قديم وأن تتوارى مع الآخرين في غياهب النسيان وأن تذهب كبقية المصريين بلا ثمن وبلا مقابل.

الأحد، فبراير 12، 2006

جاحد وناكر للجميل...(يبقى أنا)ه


عندما قرأت أن ممتاز القط قال بأخبار اليوم السبت الماضي أن من ينكر أن الفكر الجديد داخل الحزب الوطني كانت القوة المحركة لحالة الحراك التي عاشتها مصر
عندها فقط عرفت من أنا
فأنا بالفعل يا سيد ممتاز جاحد وناكر للجميل كمان, ولو دققت في شكلي ستجد علامات الجحود ونكران الجميل بارزة كما هي أنفي بارزة على شفتاي
فرغم كل إنجازات حزبك الموقر وفكره الجديد وحالة الحراك والرجرجة التي سببتها لي ولغير من المصريين فإنها وللأسف لم تغير من صفاتي القبيحة........ه
فأنا جاحد...رغم افتتاح السيد رئيس حزبكم كوبري كل يومين
وأنا جاحد...لأنني من السادة المتنطعين المتبطلين من جراء سياستكم المهلبية
وأنا جاحد....لأن موكب رئيس حزبكم لا يعطل تافه مثلي ومثل آلاف غيري من الشعب حتى يمر سيادته
وأنا جاحد....لأنني أصبت نفسي بالسرطان نتيجة لما نأكله نحن
وأنا جاحد....لأنني أنهيت تعليمي ولم أفهم شيئاً مما درسته
وأنا جاحد....لأنني عايز أشتغل وعايز أتجوز وعايز شقة يعني داخل على طمع
وأنا جاحد....لأنني بركب سفن واسمها السلام 98 ,وتصدقوا فعلاً أنا جاحد واستاهل؛ بأنا إيه اللي رجعني من بلاد بره
وأنا جاحد....لأنني مش عايز إنجازات سيادته الرهيبة تستمر فينا عن طريق ابنه اللي عايز يورثنا كأننا عزبة أبوه
وأنا جاحد....لأنني عايز أروح أنتخب ومحدش من البلطجية يضربني ولا يموتني
وأنا جاحد...لأنني لما السما بتمطر حبتين الشوراع بتغرق والطرق بتتسد وأنا معنديش دم وعايز أروح شغلي
وأنا جاحد...لأنني رغم كل إنجازات سيادته الرهييييييييبة
لسه عايش وممتش

السبت، فبراير 11، 2006

ليلة القبض على الفرحة





ألف ألف مبروك لكل المصريين والعرب والأفارقة فوزنا بالبطولة أمس
ويكفيني سعادة أن السبعين ألف الموجودين في الاستاد لم خرجوا زعلانين
وأن السبعين مليون ارتسمت على وجهم ابتسامة النصر بعد المباراة
شكرا للفرحة التي قبض عليها رجالنا أمس
وبالفعل
أثبتت البطولة أننا نستطيع كمصريين أن نتجاوز الكثير من العقبات السياسة والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية بطبيعة الحال, قد يكون لم نكن الأفضل مهاريا ولا الأعلى فنياً في البطولة ولا الأكثر محترفين ولكننا كنا الأقوى بروجنا القتالية العالية وإصرارنا الدائم على الفوز الذي وقف ورائه كل المصريين من جماهير وإعلام ولاعبين وحتى الاهتمام السياسي وإن لم يخلو من النفاق
فزنا ولله الحمد والشكر
والمهم أن نستثمر هذا الإنجاز المتكامل من لعب وتنظيم ونقل تلفزيوني وخلافه إلى الأفضل ولا نقف عند الفوز, وهذا موضوع آخر له موضوع آخر

الأربعاء، فبراير 08، 2006

شوية نرفزة

لم أغضب ولم أفكر في الخروج في مظاهرات عندما سبت الصحيفة الدنمركية النبي صلى الله عليه وسلم, ليس لأنني لا أحب رسول الله, بل لأنني غاضب طيلة الوقت لأجله ولأجلنا..فليس اليوم فقط يسب رسول الله وليست الدنمارك فقط تتعرض بالقول لسيد خلق ولد آدم, فالولايات المتحدة وإيطاليا وفرنسا وأغلب دول العالم فعلن ويفعلن منذ وقت طويل ونحن لا نبالي, وزادت دهشتي لأننا فقط اتخذنا موقف عند حدث الدنمارك أكانت الصدفة أم لأنها دولة صغيرة وما ذكرت من الدول كنا لا نقدر عليها..
لم أغضب لأن رسول الله علمني التسامح في وجه من لا يفهم ولا يعي فحين آذى الكفار في مكة حبيبي رسول الله فلم يقل غير "اللهم اغفر قومي فإنهم لا يعلمون"... وحين كسرت أسنانه في أحد قال " اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون"...وحين دخل لمكة وظن الجميع أنه الانتقام فلم يكن غير "اذهبوا فأنتم الطلقاء"..رحمة وحب وتسامح تعلمانها من سيدي رسول الله فلهذا لم أغضب حين سمعت ما سمعت ورأيت ما رأيت, وبالعكس قد اندهشت عندما عرفت أن البعض أحرق قنصلية هنا أو سفارة هناك وأن الآخرين أرادوا قتل دنماركي ما, فالغضب الحقيقي لم يكن لهؤلاء وإنما كان لي ولنا..ه
فإن كان رد الفعل على ما فعل الآخرين شيء يحسب لنا فيجب أن نتحرك وفق ديننا نحن ووفق أخلاقياتنا نحن,ووفق تعاليم نبينا نحن...ه
ولكن المشكلة أننا لا نعرف كيف نتحرك ووغن تحركنا فنحن لا نتحرك غير في الوقت المتأخر, فمنذ عهود والآخرين يسبون ويهينون مقدساتنا ونحن السبب لسببين
الأول- حين بدأوا الخطأ فينا وفي مقدساتنا لم نرد عليهم رد قوي يلزمهم حدود الأدب والاحترام, بالعكس حين وجدونا غير مبالين زادوا فيما يفعلون
أما السبب الثاني- ففينا نحن فحين وجدوا أمةً تقول أن دينها الإسلام وأنهم يقتلون وينحرون الآخرين باسمه, وأنهم ينتهكون حرمات بعضهم البعض تحت رايته, وأن أناس منهم يستبدون على قومهم, وأن دينهم لا يردعهم لا في قتل ولا سرقة ولا محرمات يرتكبونها, وحين وجدوا وأننا تحت راية هذا الدين أمة ضعيفة مفتتة منقسمة على بعضها البعض؛ وصلت لهم منا رسالة خاطئة عن هذا الدين مفادها أنه دين إرهاب ودين بغض ودين عداوة ودين يفشل من اتبعوه تحت رايته ويتأخرون ولا يتقدمون ويهدمون ولا يبنون؛ هكذا وصلت لهم الرسالة وهكذا تحركوا تجاهنا.
وصلت لهم الرسالة خطأ حينما فهمنا ديننا خطأ, وحينما طبقناه خطأ أو بالأحرى لم نطبق صحيحه, لم نفهم من ديننا معاني الرحمة الطيبة ولا مفاهيم العدالة الرائعة ولا أساليب الشورى الغائبة ولم نعرف عن ديننا الإخاء ولا إتباع حلاله ولا ترك حرامه ولا تنفيذ أوامره, ولو عرفنا نحن ديننا حق المعرفة لعرفة كل الآخرين حق المعرفة لأنه وببساطه سيظهر هذا الفهم على عقولنا وشعوبنا وأمتنا وحينها ستصل لهم الرسالة صحيحة, وسيعرفون من هو النبي عن حق وما هو الإسلام بحق.
هاتين كانا السببين الرئيسيين في رأيي أما العلاج الحق في نقطتين اثنتين
الأولى- الرد عليهم وعدم ترك حقنا في رسول الله ولكن رد بما يمليه علينا الدين وإن تفهموا وعادوا عن ذنبهم وليكن كما تقول الآية[............ عَفَا اللّهُ عَمَّا سَلَف وَمَنْ عَادَ فَيَنتَقِمُ اللّهُ مِنْهُ وَاللّهُ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ] المائدة 95 ولتكن الطرق الدبلوماسية والاقتصادية هي وسائلنا المتاحة فلنستخدمها, ولا ننسى أن الله قال في محكم تنزيله [وَلاَ تَسُبُّواْ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللّهِ فَيَسُبُّواْ اللّهَ عَدْواً بِغَيْرِ عِلْمٍ] الأنعام 108
الثانية- علاج أنفسنا ومعرفة ديننا الحنيف حقيقة وفهم وتطبيق غاياته
أما دون هذا فما همنا في أن يسبونا كل يوم إن نحن أصررنا على ما نحن فيه, فلا تكن غضبة عليهم بل تكن غضبة فينا نصلح بها شئوننا فنحاسب أنفسنا بالداخل ونحاسب من حاد بنا عن الطريق فنحن نحتاج "نرفزة" على الظلمة في بلادنا.

الأحد، فبراير 05، 2006

شكراً أيها الفساد



شكراً أيها الفساد شكراً عميقاً لأنك لازلت تصر على أن تنعتنا بالأغبياء الذين لا يفهمون وإن فهموا لا يستفيدون.... شكراً أيها الفساد ليس لأن 1200 مصري ماتوا بسببك, فقد لا تكون أنت السبب المباشر ولكننا بالتأكيد السبب, قد لا يكون عطل محرك وقد لا يكون زيادة حمولة وقد لا يكون انتهاء عمر العبارة....
ولكنه يكون نحن في النهاية السبب,, فنحن من سكتنا على حقنا حين سمحنا لهم بأن يحكمنا إما فاسد أو سارق أو غبي أو جاهل....
زادت في عصرهم الميمون نسبة البطالة فهاجرنا بالآلاف -لا- بكل قل بالملايين لدول أخرى, إمتهنت كرامتنا وضاعت حقوقنا وفنيت أعمارنا وهلكت صحتنا...
وعندما عدنا لنستنشق هواء وطننا ورحيق أولادنا لم نجد غير البحر يبتلع حلمنا والسمك يأكل في أجسادنا, وإن نجونا فالمعتقل والسجن هو نهايتنا...
شكراُ أيها الفساد فلست أنت القاتل, بل نحن بغبائنا واستهتارنا وتركنا لحقوقنا جعلناهم يقتلونا

أنا لن ألعن الفساد بل أترحم على الضحايا داعياً المولى عز وجل أن يغفر لهم ذنوبهم وخطايانا
آمين يارب العالمين