المتابعون

الخميس، نوفمبر 10، 2005

قررت أبقه وحش


لم أكره في حياتي قدر كرهي للديكتاتورية والظلم والاستبداد والاستعباد والتحكم في خلق الله .... لا أحب ذلك لنفسي ولا لغيري .... وأمقت حين يحاول أن يمارس أحدهم ذلك على لسبب ما مهما كان هذا السبب أو ذلك الشخص , ولكن لأن البعض يعتبر الطيبة والاحترام والأدب يعتبرون ذلك وهن وضعف وقلة حيلة ... لذلك قررت أن أتبرأ من تلك الصفات التي أمتلكها فلن أكون طيباً ولا محترماً بعد اليوم ... بل سأكون بلا احترام بلا أدب بلا خجل بلا حياء .. وأعلنها على الملأ وبدون أدنى قدر من الفخر (أقصد الخجل) سأكون شرساً لأقصى درجة مع أي شخص , فلتحترس كل قطط العالم فلن تجد غير حذائي الذي سيشوطها بمجرد أن أراها وليعود كل وليد إلي بطن أمه -(عشان ميقولش نعم لمبارك)- فأنا لن أقبله ولن أحضنه بل سأضربه لمجرد أنه ابتسم في وجهي ... وليحذر كل سائق تاكسي أشير له ولا يقف .. لأني لن أرفع يدي بعد الآن بل سأقف أمام أي تاكسي ليذهب بي إلي أي مكان أوده وبأي ثمن أدفعه ...وليبعد كل متسول يده عني فقطعاً لن أعطيه غير السب والضرب ... ه
إذن ليحترس الجميع فأنا ودعت زمن البراءة وسأكون صفيق طويل اللسان
سأكون
وحش
وحش يفترس ولا يختشيش
نعم وحش
عوّ

هناك تعليق واحد: