الخميس، مايو 25، 2006

واحد اتنين ...أمريكا راحت فين

من المؤسف حقاً أن هذا النظام وتلك الحكومة لا تفقه في أصول اللغة العربية, ولا يشغل عقلها ولا تفكيرها أن تقرأ ما يدور في عقول المصريين وهو بالطبع باللغة العربية أو في قلوبهم أو ماذا يريدون؟, هذه الحكومة للأسف ثقافتها إنجليزي, فهي تسمع وتطيع عندما يهددها الأمريكان بقسوة, وتتمنع وتثور علينا عندما يغض عنها النظر السيد الأمريكي, للأسف صرنا تحت مقتضيات حاجات ومتطلبات أمريكا من الشرق الأوسط.....
فعندما تريد أمريكا أن تشعر بقوتها وسيادتها فتهدد النظام وتجبره على ولو مواربة الباب قليلاً لفتح باب الحرية ولدخول بعض الهواء إلي صدور الناس, وعندما يريد البيت الأبيض من مصر محاصرة حماس أو المساعدة في العراق, فإنه على الفور يبدو ودوداً ظريفاً فينتهزها النظام فرصة على الفور ويضرب ويسحل ويعتقل ويسجن....
من المؤسف أننا صرنا تحت قيد تلك المعاملة فالنظام لا يحترمنا لأننا نستحق ولا يسجننا لأننا نخطئ ولكنه يتصرف وفق هوى خاص به, ووفق متطلبات لا تخضع لنا كمصريين على الإطلاق, نحن يا سادة (وهذه معلومة قديمة) خارج حسابات النظام, هو لا يفكر في ماذا نريد ولا يهمه على الإطلاق تلك الجموع الغاضبة الجائعة للحرية, كل ما يهمه هو رضا السيد الأمريكي...
ويؤسفني فعلاً أن أقول واحد إتنين..أمريكا راحت فين,,, فالمفروض أن أقول واحد اتنين الشعب نايم فين!!.

ليست هناك تعليقات: