الاثنين، مايو 30، 2005

غلطااان يا شيراك والله


بكل أمانة أخطأ الرئيس شيراك خطأً عظيماً يستحق من أجله كل ما جرى وما سيجري
... بقه يراجل يكون عندك استفتاء مهم وخطير سيحدد مستقبل حكومتك ومستقبل الاتحاد الأوروبي ولا تخبرنا لنمدك بخبراتنا الهائلة في تزوير وتمرير الاستفتاءات واقناع لاشعب بها ..... لماذا لم تتصل واحنا كنا بعتناك مؤسسة الأهرام بحالها .... لماذا لم تقل أن أغلب الشعب غير موافق ونحن كنا بعتنالك التلفزيون يصور مظاهرات هائلة للتأييد ... لماذا لم تتصل وكنا أرسلنا لك سمير رجب يخبط شعبك كم مقال إنما ايه يكشف به كل الخونة والعملاء والمتشرزمين ... لا تقلق فهو رجل مجتهد جداً وكل مقالاته في العضل ... ولن يكلفك الكثير وسنرسله لك بالمجان شهرين ثلاثة زي منتا عايز .... ولو كنت تريد الراس الكبيرة كنا بعتناها بحالها بشوية الهجاصيين اللي حواليه وبالحزب الوطني كله بعمنا الشاذلي والكابتن الشريف والخ عزمي .. والله مكناش هنبخل عليك بحاجة خالص
عموما انت حر .. انت اللي جبته لنفسك
بس الاستفتاء الجاي ابقه قول ابقلها بفترة واحنا نعمل معاك الواجب
ومنجلجش في استفتاء مرفوض

هناك 3 تعليقات:

R يقول...

فكرت في نفس الشيء يا حائر وأنا أقرأ نتائج الاستفتاء.
بحزن وأسى كالعادة قرأته.
بس فكرت...
نحن نستاهل

فرنسا دفعت دماءً كثيرة ثمناً لهذا، منذ أيّام الثورة الفرنسيّة.

ـ

أحمد يقول...

لسه شايف الأخبار حالا
و جالى اكتئاب
لما شفت الأوضاع كانت عاملة الزاى في فرنسا ، رغم انى من المعارضين للدستور الأوربي بصيغته المقترحة - عفوا اللى كانت مقترحة و اشقطها الشعب الفرنسى-

حائر في دنيا الله يقول...

أن تعترض أو لا على الدستور ليست تلك المشكلة ولا القضية .. القضية أنه عندما يريد الشعب شيئاً أو يرفضه فيحدث له ما يريد ..... وبالفعل يا دكتور الشعب الفرنسي دفع ثمن ما ينعم به الآن وأما نحن فكأننا نريد كل شيء على الجاهز ....
فهل من أحد مستعد لدفع الثمن ؟
هذا مووع آخر